إلغاء الحكم المستأنف ورفض الدعوى بالكويت: ماذا بعد؟

إلغاء الحكم المستأنف ورفض الدعوى يصدر من قبل محكمة الاستئناف، في بعض طلبات الاستئناف المطروحة أمامها.

فما المقصود بذلك؟ وما الفرق بين إلغاء الأحكام، ونقضها؟ سوف نتعرف كل هذا، وأكثر خلال مقالتنا اليوم.

إلغاء الحكم المستأنف ورفض الدعوى بالكويت

إلغاء الحكم المستأنف ورفض الدعوى

إلغاء الحكم المستأنف يقصد به إلغاء الحكم الصادر من المحكمة درجة أولى، وإصدار حكم آخر بديلًا عنه من قبل محكمة الاستئناف.

حيث يمنح القانون الحق في الاعتراض على الأحكام القضائية الصادرة من المحاكم درجة أولى، عن طريق تقديم الاستئناف إلى محكمة الاستئناف.

في تلك الحالة، قد تقرر محكمة الاستئناف تأييد الحكم المستأنف، أو إلغائه، ورد الدعوى إلى المحكمة الابتدائية، أو إلغائه، ورفض الدعوى.

والمقصود بعبارة إلغاء الحكم المستأنف ورفض الدعوى بالكويت، تأييد الاستئناف، وإلغاء الحكم المستأنف، ورفض الدعوى؛ بموجب سبب قانوني.

فقد تكون أسباب رفض الدعوى شكلية، أو موضوعية، وفقًا لما جاء به قانون المرافعات الشرعية بشأن قبول، ورفض الدعاوى القضائية.

متى يثبت حكم الاستئناف؟

في حال أن أصدرت محكمة الاستئناف حكمًا برفض حكم المستأنف، فعليه يتم تعديل الحكم المستأنف بشكل كلي، أو جزئي.

حيث أنه وفقًا للنظام الكويتي، يلغي حكم محكمة الاستئناف الحكم الصادر من المحكمة الابتدائية، وقد ترد الدعوى ثانية إليها، أو ترفض.

يتم تثبيت حكم محكمة الاستئناف، وتنفيذه، بعد صدوره، وتختلف مدة التنفيذ، حسب نوعية القضية، وظروفها، ومستوى تعقيداتها.

فإذا كنت القضية بسيطة لا تحمل في طياتها تعقيداتها، يتم تثبيت الحكم، وتنفيذه بشكل أسرع من تلك القضايا المعقدة.

وتجدر الإشارة هنا أن أحكام الاستئناف تقبل الطعن أمام محكمة التمييز، ولكن في حالات محددة فقط، وليست كافة الحالات.

الفرق بين إلغاء الحكم ونقض الحكم

بعد أن تعرفنا على معنى إلغاء الحكم المستأنف ورفض الدعوى، سوف ننتقل للحديث عن الفرق بين إلغاء الحكم، ونقص الحكم.

يقصد بإلغاء الحكم صدور قرار بإنهاء الحكم الصادر، بموجب طلب اعتراض من أحد أطراف الدعوى، وبناءً على أسباب قانونية.

أما نقض الحكم، يقصد به إبطال الحكم الصادر، بناءً على سبب قانوني متعلق بتطبيق القانون، أو تفسيره، أو تأويله.

يتم إلغاء الحكم من قبل محكمة درجة ثانية، أما عن نقص الحكم، يتم صدوره من قبل محكمة التمييز، بناءً على طعن في حكم محكمة الاستئناف.

رفض الاستئناف وتأييد الحكم المستأنف

من النتائج المحتملة لتقديم طلب استئناف حكم، صدور قرار محكمة الاستئناف برفض الاستئناف، وتأييد الحكم المستأنف.

ويتم رفض الاستئناف، وتأييد الحكم، إذا ثبت أن الحكم المستأنف لا يعتريه أخطاء قانونية، أو أخطاء في تطبيقه، وتفسيره، أو ثغرات في الإجراءات.

وأيضًا قد يتم رفض الاستئناف، في حال ثبوت وجود عيوب شكلية في طلب الاستئناف، ومنها الآتي:

  • في حال تقديم الاستئناف، بعد انقضاء المهلة الزمنية المحددة للاستئناف.
  • إذا قبل المستأنف الحكم ضمنيًا، أو تصريحًا.
  • في حال كان الحكم المستأنف غير قابلًا للاستئناف.
  • غياب شرط الصفة في الطرف المستأنف، أو المستأنف ضده.
  • إذا تم إدراج طرف آخر في الاستئناف، لم يكن من أطراف الدعوى الأصلية.
  • في حالات عدم وجود مصلحة حقيقية من وراء الاستئناف.
  • عدم سداد كفالة الاستئناف.
  • وجود عيوب شكلية في صحيفة الاستئناف، مثل: نقصان بعض البيانات اللازمة.

ولهذا ينصح باللجوء إلى محامي من أهل الاختصاص؛ من أجل مساعدتك في تقديم استئناف متكامل شكلًا، وموضوعًا، وقوي من جهة الاستدلال.

إذا كنت تريد معرفة المزيد عن إلغاء الحكم المستأنف ورفض الدعوى، تواصل مع محامي الكويت، وسوف يزودك بالمعلومات اللازمة.

حيث نوفر لكم خدمة استشارات قانونية تجيب على استفسارات العملاء القانونية، وتقدم لكم الرأي القانوني، والنصح اللازم، بما يحقق الأهداف القانونية.

مقالات متعلقة بمقالنا “إلغاء الحكم المستأنف ورفض الدعوى”:

المحامية هبة
المحامية هبة
المقالات: 89

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي بقانون النشر الكويتي !!
افتح المحادثة
بحاجة لمساعدة؟
مرحبا👋
كيف يمكنني مساعدتك؟ اذا كنت ترغب باستشارة المحامي او توكيله فما عليك سوى الضغط على افتح المحادثة!
اتصل على المحامي